[ كلما غازلتُكِ| شعر كمال ابراهيم ]


18.10.2017     أسعار العملات     دينار : 4.96     دولار : 3.51     يورو : 4.13

كلما غازلتُكِ| شعر كمال ابراهيم

موقع العين برطعه           زيارات : 577      تعليقات : 0                    
كلما غازلتُكِ
شعر كمال ابراهيم
صوتُكِ عندما ينادينِي
يرِنُّ في أذُنِي كصوْتِ طائِرِ الحَسُّونْ
لا أجِدُ أجْمَلَ مِنْ نَغَمَاتِهِ
وَلَحْنِهِ الحَنُونْ،
كُلَّما غازَلْتُكِ
زادَ عُمْرِي سِنينْ،
يطِيرُ النُّعاسُ مِنْ جَفنِي
يَنْتابُنِي هَمْسُ السُّكُونْ.
حَبيبَتِي يا مُهجَةَ القَلْبِ العَلِيلْ
يسْحَرُنِي سَوَادُ عَيْنَيْكِ
وَرِمْشُكِ الكَحِيلْ.
ما هذا الضّياعُ
ما هذا الكَلَفُ الجَمِيلْ
أهْوَاكِ في سَكْرَةِ الليلِ
وَغَسَقِ الأصِيلْ،
تَعالَيْ نَرْشُفُ خمْرَةَ الحُبِّ والدَّلالْ
تعالَيْ نَعِيشُ الواقِعَ والخَيالْ.
أهواكِ ،َ أهوَى جَفاكِ
أسْكُبُ حُبِّيَ في راحَتَيْكِ
أرْجُو رِضاكِ.
يقتُلُنِي سِحْرُ قَدِّكِ المَمْشُوقْ
يَسْلِبُنِي حُسْنُ كلامِكِ المَرْمُوقْ.
لوْكانَ بإمكانِي
أنْ أهدِيكِ روحِي لَفَدَّمْتُهَا لَكِ،
سأهْدِيكِ عُمْرِي
سَأسَجِّلُ تارِيخِي باسمِكِ أنتِ.
أنتِ كُلُّ شيءٍ في حَياتِي
أنتِ سيرَةُ عُمْرِي
أنتِ وِلادَتِي
أنتِ مَماتِي.


المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العين يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية مقالات . لإرسال المواد يرجى إرفاق النص مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان : info@el3en.com
تعليقات فيسبوك
عرض الردود
شاركنا رأيك